لبنان الأن -lebanonnow لبنان الأن -lebanonnow
بيروت

آخر الأخبار

بيروت
randomposts
جاري التحميل ...
randomposts

مزرعة الضهر


مزرعة الضهر بلدة شوفية جميلة من بلدات الجبل الأشم، تقع في منطقة إقليم الخروب على الحدود الجنوبية لقضاء الشوف، لا يفصلها عن قضاء جزين إلا وادي بسري الذي تجري فيه مياه نهر الأوّلي والذي يشكّل الحدّ الطبيعي الفاصل بين محافظتي جبل لبنان والجنوب. تتميز بإطلالات واسعة على الجهات الأربع، تحيطها المناظر الخلاّبة منذ طلوع الشمس من خلف الجبال وحتى غيابها من خلف البحر، إذ بإمكان المقيم فيها أن يتأمل على مدى النهار، في آن جمال السهول الجنوبية المعطاء والقمم الرابضة على رؤوس الجبال المقدّ سة والمتأهبة دوماً للدفاع والذود عن لبنان. تعلو عن سطح البحر 600م

تبلغ مساحتها 4 كلم2. ويبلغ عدد سكانها 2000 نسمة بينهم 1100 ناخب مسجّل على لوائح الشطب. تبعد عن العاصمة بيروت 60 كلم.

تصل إليها عبر عدة طرقات


الأولى
الدامور­ السعديات ­ ضهر المغارة ­ الدبية ­ البرجين ­ عين الحور­ داريِا ­ عانوت ­ الزعرورية ­ مزرعة الضهر. الثانية :
الرميلة ­ علمان ­ جون ­ دير المخلص ­ بكيفا ­ مزمورة ­ مزرعة الضهر
الثالثة
المطلة ­ الجليلية ­ مزرعة الضهر. كثُر فيها المثقفون وحاملو الشهادات العالية

ونظراً لشّح الموارد المحلية مقارنة بالنمو المتزايد في عدد السكان ، نزح العديد منهم إلى المدن، ، ومع بداية الحرب الأهلية كبرت المعاناة مما اضطرهم إلى الهجرة ، فاستمرت الغربة عن البلدة منذ العام 1985 ولغاية العام 1992 عندما بدأت عملية بناء البنى التحتية وبدأت العودة

المجلس البلدي الحالي الذي تم انتخابه عام 2004 يتألف من 9 أعضاء برئاسة حسيب جميل عيد. في العام 2001 عرفت هذه الفترة قفزة نوعية،إذ قام المجلس البلدي برئاسة المحامي حسيب جميل عيد بإحداث نهضة واسعة في هذا المجال،كان بنتيجتها إنجاز الأعمال التالية

توسيع مدخل البلدة من جهة حي الزيتونية


قامت البلدية بتنفيذ هذا المشروع بالتعاون مع اتحاد بلديات إقليم الخرّوب الجنوبي، بحيث شمل المشروع توسيع الطريق وبناء حوائط الدّعم اللازمة، ونقل أعمدة الهاتف والكهرباء إلى جانب الطريق ووضع حدود الرصيف وزرع الأشجار على جوانبه وتعبيد كامل الطريق بالزفت الأمر الذي أعطى المدخل منظراً جمالياً متميزا. u

إنجاز البنى التحتية في حي الصنوبر:  


وذلك بتمويل من البنك الدولي الأمر الذي جعله حياً نموذجياً ومحطّ إعجاب الجميع. و تجدر الإشارة  في هذا المجال إلى أن حي الصنوبر يتضمن مساحة أرض كبيرة تعود ملكيتها للمؤسسة العامة للإسكان  وتعمل البلدية حالياً على تأمين التمويل اللازم لتأهيل هذه المساحات وجعلها في خدمة جميع أهالي البلدة. u

إنجاز البنى التحتية في حيّ الزيتونية


وذلك بتمويل من البنك الدولي أيضاً وقد شمل: توسيع الطرقات، بناء الأرصفة والتصاوين، زرع الأشجار على جوانب الطرق وتأهيل بعض الساحات والفسحات تمهيداً لجعلها مساحات خضراء في المستقبل. u

تأمين حاجات البلدة من المياه:   


قامت البلدية بالتعاون مع مصلحة مياه الباروك بإبدال الوصلة التي تربط خطّ الجرّ الرئيسي لمياه الباروك بخزان البلدية بحيث استبدلت بهذه الوصلة التي كانت بقياس 5,1 إنش ونصف بوصلة أخرى بقياس 4 إنش، فكان لهذه العملية القيصرية أثرها الإيجابي الفعّال على حجم كمية المياه التي تتغذى منها البلدة. إلاّ أنّ البلدية ورغبة منها في إيجاد حلّ جذري لهذه القضية، عملت على تأمين مورد احتياطي بديل للمياه، وذلك عن طريق حفر بئر إرتوازية تعود ملكيتها للبلدية، وهذا ما حصل بالفعل إذ إنّ البلدية قامت وبتمويل من اتحاد بلديات إقليم الخروب بحفر بئر إرتوازية لتأمين حاجات البلدة من المياه عند حصول أي طارىء يمنع وصولها من مصلحة مياه الباروك. وقد أظهرت الدراسات أنّ مياه هذه البئر غزيرة ونظيفة وصالحة للشرب مباشرة بدون أي معالجة مسبقة، وقد تمّ تجهيز هذا البئر بجميع المعدّات اللازمة لمباشرة العمل، ووضع هذه البئر بشكل نهائي في الخدمة

تشييد المركز البلدي:  ­ 


وهو مؤلف من طبقتين مساحة كلٍ منهما 300م2 تقريباً بعد أن كان عبارة عن مستوعب جاهز préfabriqué غير صالح للاستعمال سوى في فصل الصيف. ­ الطابق الأول معّد ليكون قسم منه مركزاً للمجلس البلدي ، أما القسم الآخر فيضمّ صالة اجتماعات عامة. ­ الطابق الثاني يضم مكتبة عامة تلبّي الحاجات الثقافية والعلمية لأهالي البلدة والجوار.  والجدير بالذكر أنّ الأعمال المذكورة كانت نتاج عمل فترة زمنية قصيرة نسبيا

تأهيل وتزفيت طريق المباركة والعديد من الطرقات الداخلية في البلدة:  


وقد أصبحت حالياً مؤمّنة لجميع الأهالي المقيمين في منازلهم، والأهمّ في هذا المجال كان مشروع تأهيل الطريق إلى منطقة المباركة، وتكمن أهمية هذا المشروع في أن هذه المنطقة ستصبح بعد تنفيذه المدى الجغرافي الحيوي للبلدة الذي يعوّل عليه في استيعاب الموقع الجغرافي في هذا الإتجاه خاصة بعد أن تمّ مؤخراً مدّ الشبكة الكهربائية اللازمة لهذه المنطقة

أما المشاريع التي هي في طور الإنجاز فنذكر منها 


:  ­ توسيع الطريق العام من ساحة البلدة ولغاية حيّ الصنوبر، وتأهيل شبكة الكهرباء، وبناء التصاوين والأرصفة اللازمة لهذا الحي. ­ تزويد المكتبة العامة بأجهزة  الكمبيوتر ووصلها بشبكة الإنترنت.  P

المشاريع التي تنوي البلدية الحالية إنجازها ومنها ما أنجز 


:  ­ استكمال توسيع وتأهيل بقية الطرق الداخلية في البلدة. ­ السعي لتنظيم مهرجانات صيفية تعيد للبلدة سابق عهدها لجهة كونها إحدى بلدات الاصطياف في المنطقة.  ­ إنشاء ملعب بلدي لكرة القدم.  

للاتصال بالبلدية: 057530/03



بقلم : مولاي أمين

بقلم : مولاي أمين

يوتيوبر جزائري و مدون عربي ناشئ يهتم بكل ما هو جديد في عالم التكنلوجيا و التقنية و هدفه الأول هو تصحيح الأفكار و الدروس الخاطئة التي تنشر في الويب .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

لبنان الأن -lebanonnow

2018