لبنان الأن لبنان الأن
أخبار اغترابية

آخر الأخبار

أخبار اغترابية
randomposts
جاري التحميل ...
randomposts

جاج


 جاج، قضاء جبيل محافظة جبل لبنان، مصيف الرومان القدماء. تبعد عن مدينة جبيل مركز القضاء 19 كلم، وعن العاصمة بيروت 59كلم تقريبا.

 تبلغ مساحتها الإجمالية 1230 هكتارًا يبلغ عدد سكانها 3228 نسمة بينهم 2200 ناخب. والمهاجرون من جاج أكثر من عدد سكانها حاليا. وهم منشرون في الولايات المتحدة والبرازيل وكندا والأرجنتين وغيرها حيث لا بّد أن تجد واحدًا لامعًا من أبنائها وقد بدأت الهجرة من جاج في العام 1870واستمرت حتى اليوم، وقد اشتهر من أبنائها كثيرون في الطب والهندسة والتعليم والأدب والعلم والإدارة والأعمال، ومنهم عدد من الضباط في الجيش اللبناني 

تحدّها البلدات التالية:


 تنّوربن شرقًا وإهمج جنوبًا ولحفد غربًا وميفوق والقطارة شمالا.

 تشتهر بزراعة التفاح والدّراق والخرما. ومناخها ناشف وجيّد وصحي.  

أصل التسمية:


 الاسم آرامي وهو كذلك في العربية ومعناه: القمة والرأس وسطح البيت. تقع البلدة بين جبال جاج الشهيرة بأرزها الخالد الذي قطع منه بعض الأخشاب لبناء هيكل سليمان بالقدس في عهد ملك جبيل الفنيقي أحيرام المشهور. والجبال المحيطة ببلدة جاج مغطاة بأشجار السنديان والأرز والصنوبر وهي من أجمل القرى اللبنانية. مناخها ناشف وجيد. ترتفع عن سطح البحر 1250 م أما جبلها فارتفاعه 1960 مترًا هو مغطى بشجر الأرز وبالثلج شتاء.

 اشتهرت جاج عبر التاريخ بأنها بلدة البطاركة والمطارنة لدى الطائفة المارونية وأشهر بطاركتها يوحنا الجاجي الذي أعدمه المماليك. يوجد فيها غابة أرز جميلة ويبدو أنها إحدى أقدم بقايا الغابات التي كانت تكسو جبال لبنان في العصور القديمة. وكان الجبيليون القدماء يستخرجون منها الأخشاب والصموغ ويصدرونها إلى مصر الفرعونية التي كانت تستعملها لأغراضها في البناء وطقوس التحنيط. 

تأسس أول مجلس بلدي فيها عام 1962 برئاسة المرحوم جوزيف طوبيا الهاشم حتى العام 1998. 

أما المجلس البلدي الحالي الذي تم انتخابه عام 2004 فيتألف من 12 عضوًا برئاسة عاكف أنيس الخوري.  

المشاريع التي قامت البلدية السابقة بإنجازها : 


تستفيد قرية جاج من 400 متر مكعب يومياً من مياه الشفة، وقد تم تأمين النبع والمعدات والمحرك والتيار الكهربائي الدائم مما أوصل المياه إلى كل منزل وحي في القرية. 

تم بناء القصر البلدي في جاج في العام 2006 وهو قصر جميل جدًا ويحتوي على: دار للبلدية ­ قاعة لاستقبال ضيوف جاج يمكن استعمالها قاعة للأعراس ­مستوصف ­ مكتبة ­ مركز لتعليم الكمبيوتر­ مشغل للخياطة ­ مسرح ­ مركز للدفاع المدني ­ ساحة كبيرة جميلة تصلح للاحتفالات وللتجمعات في الهواء الطلق. 

أنجزت بلدية جاج مشروع توسيع طريق الأنصيل بعرض 8 أمتار وبطول 1990 مترًا وفرشت بالزفت، فتغيرت معها معالم الأحياء المجاورة وارتفعت الرغبة في استثمار الأراضي المجاورة، كما تحسنت من جرّائها الخدمات الزراعية والبلدية. 

تم شق طريق من جسر الأنصيل حتى عين المسلمين استفادت منهاجميع الأملاك المجاورة وثبت أنها طريق حيوية لوصل أحياء جاج بعضها ببعض على أن تمتد لاحقًا إلى حي البلط ومن ثم ربطها بطريق الأرز.

 5أبعدت بلدية جاج خطر تدفق السيول والأمطار الغزيرة وتهديد المارة برفعها لعلو جسر الأنصيل وتمكنت من جعله محولاً ”أساسيًا” لطريق عين المسلمين. 

نظرًا لأهمية طريق الشعب الحيوية للملاكين والمزارعين ولوصل القرية ببلدة لحفد، بدأت البلدية بإكمال جدران هذه الطريق من أجل تأهيلها كاملة وإعادة تزفيتها من جديد. 

7 عملاً بمبدأ الاستمرارية، تولّت البلدية تأهيل طريق الشميس الشرقي لغاية بيت جرجس عيسى وبناء أجزاء من جدار الدعم على ناحيتي الطريق كما أنها تسعى لتزفيتها بعد تأهيله بالكامل. 

تأمين طريق الشميس الغربي إلى بيت جوزيف أمين السمراني وتأهيله وتزفيته.

 9 تحسين وتوسيع وتأهيل الطريق الممتدة من حي بيت إسحاق حتى مفرق ضهر الشير وذلك بدءًا من منزل بول خليفة بحيث تؤمن الوصول المريح إلى منطقة النادي وإلى الحي الجديد في تلك المنطقة بعد أن تم تزفيتها.

 10­ تطوير وتزفيت مدخل جاج لكي يليق بالقرية وتأمين مدخل ملائم لحي الرويس وذلك تطبيقًا للمرسوم 3047 الذي ينص على فتح طريق مباشر من لحفد إلى كوع العزقة وتلافياً لتعرّجات طريق سقي رشميا المزعجة والصعبة في فصل الشتاء، وتوسيع وتحضير طريق الرويس حتى بيت عقيقي.

 11­ تزفيت وتأهيل وسط طريق حي آل موظايا وتوسيع وتأهيل طريق الأرز لكي يتم إكمالها على حساب البنك الدولي والعمل على تزفيتها مع إنشاء قنوات للمياه ومونّس لحفظ الطريق حيث أصبحت منطقة سياحية بإمتياز. ­

 تتولى البلدة خفر تلة ماما وإنشاء ساحة عامة تستعمل كموقف للسيارات يتسع لأكثر من 200 سيارة وهي بصدد التحضير لحديقة عامة بقربها. ­ صيانة شبكة إنارة الكهرباء وشبكة توزيع المياه والطرق الداخلية المختلفة، ونقل النفايات إلىمكب، والبدء بشق طريق زراعية داخل منطقة الحمي بطول 600 م وقد تم تلزيم 200 م منها في العام 2006 على أن تستكمل الأعمال خلال عام 2007. ­ بناء جدران الطريق الداخلية في منطقة تل الفسقين وقد أنجزت هذه الأعمال، وتم شق طريق عين كروم العدة ويتم العمل على تأهيلها حالياً ­ طرقات فرعية للأملاك ومراكز البناء في حي الأنصيل. 

شعار البلدة :


 لا يهم لمن تنتمي بل المهم أن نعمل من أجلك ولخدمتك.

  للاتصال بالبلدية: 761520/03 






بقلم : مولاي أمين

بقلم : مولاي أمين

يوتيوبر جزائري و مدون عربي ناشئ يهتم بكل ما هو جديد في عالم التكنلوجيا و التقنية و هدفه الأول هو تصحيح الأفكار و الدروس الخاطئة التي تنشر في الويب .

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

لبنان الأن

2018