لبنان الأن لبنان الأن
أخبار اغترابية

آخر الأخبار

أخبار اغترابية
randomposts
جاري التحميل ...
randomposts

برج الشمالي

برج الشمالي، قضاء صور محافظة الجنوب، تعلو عن سطح البحر80م، وتبعد عن العاصمة بيروت 88 كلم وعن مركز القضاء 5كلم. تبلغ مساحتها 1067 هكتاراً. ويبلغ عدد سكانها 6000 نسمة بينهم 3787 ناخبًا وحوالي 150 مغترباً.

 تحدّها: 


مدينة صور من الغرب، باتوليه من الجنوب، البازوريّة من الشرق، العباسية من الشمال. والمعروف أن برج الشمالي كانت جزءاً من مدينة صور وتعرف بصور البرية التي غزاها الإسكندر المقدوني منذ قرون طويلة. u

  الاسم والآثار:


 كلمة برج:

 واضحة وتعني المكان العالي والمرتفع يستخدم للمراقبة، والشمالي نسبة إلى وقوعه شمالي مدينة صور. برج الشمالي عبارة عن قلعة صليبية معروفة باسم (القبو) فيها بقايا برج صليبي مطلّ على صور للجهة الشمالية للمدينة. وكان ”دونان” قد أجرى فيه حفريات أثرية وأعيد ترميمه في العام 2004 وهو الآن محطّ أنظار الجميع. صُنّفت برج الشمالي منطقة أثرية إذ اكتُشفت فيها مدافن صخرية تعود للقرن الثاني، أحدها مدفن جماعي نقل إلى متحف بيروت لأهمّيته وللحفاظ على ما فيه من تصوير جداري، كما يوجد فيها العديد من المغاور وأشهرها تلك التي تقع في محلة الرمالة. في البلدة العديد من المدارس والثانويات الخاصة والرسمية، وعدد من المستوصفات، مستشفى، ومدرسة مهنية، ومعامل صناعية، ومؤسسات خيرية واجتماعية، ومراكز لتأهيل المعوقين. 

كانت برج الشمالي تحت وصاية قائمقام صور منذ عام 1994 إلى أن جرى انتخاب أول مجلس بلدي عام 1998 برئاسة المهندس الحاج خليل درويش زين لمدة ست سنوات. أما المجلس البلدي الحالي الذي تم انتخابه عام 2004 فيتألف من 15 عضوًا برئاسة المهندس الحاج علي محمد عطوي

  المشاريع التي قامت البلدية السابقة بإنجازها :


  ­ إقامة الندوات الثقافية والصحية وذلك بحضور شخصيات ثقافية وطبية وسياسية، أو فنية. 

تقديم العديد من المسرحيات والنشاطات الترفيهية. 

 دعم مختلف النشاطات الرياضية عبر تقديمات مادية أو تجهيزات رياضية.


 حرصاً منها على تشجيع العلم ومحو الأمية تقوم البلدية في كل عام بمساعدة الطلاب على التسجيل في المدارس. ­ تقديم الدعم المادي لذوي الدخل المحدود والمحتاجين للاستشفاء. ­ تسهيل المعاملات لإنشاء الأبنية أو القيام بالإصلاحات البنيوية المختلفة. ­ إنجاز العديد من مشاريع البنى التحتية من مدّ شبكات للمياه وأقنية صرف صحي. ­ شقّ وتعبيد الطرقات الداخلية والخارجية ، وقد أنجزت عن طريق البنك الدولي ومجلس الإنماء والإعمار. ­ إنجاز وزارة الأشغال للعديد من مشاريع البنى التحتية المهمة جداً والرئيسية للبلدة.  ­ تأهيل وإعادة تأهيل البنى التحتية لأحياء عديدة في البلدة وباتت مؤهلة للقيام بتمديد شبكة صرف صحي، تعبيد الطرقات ومدّ شبكات المياه لكافة الأحياء التي لم تكن تستفيد منها سابقاً

المشاريع التي تنوي البلدية الحالية إنجازها ومنها ما أنجز:


  ­ إنشاء مكتبة عامة موسّعة تساعد طالبي العلم والمثقفين على تغذية أفكارهم أو إنجاز المطلوب منهم في المدارس والجامعات. ­ وضع مخطط لتجهيز قاعة كمبيوتر في مركز البلدية، وتنظيم دورات تدربية لأكبر عدد ممكن من أبناء البلدة المؤهلين لذلك.  ­ العمل على توعية للأهالي بعدم قطع الأشجار التي قامت البلدة بغرسها على الطرقات، وعدم رمي النفايات في غير الأماكن المخصصة لها. ­ وضع مشروع لإنشاء مجمّع صناعي يضم كافة الصناعيين مما يحسن أوضاع العمال وأصحاب المهن، كما يحسن واجهة البلدة الرئيسية بحيث تصبح كسوق تجاري مختص. لقد استطاع أبناء البلدة بالتعاون مع المجلس البلدي والجمعيات الأهلية والكشفية النهوض بأمور القرية وتحسين شوارعها ومدارسها، فضلاً عن أبنائها المغتربين الذين يرسلون المساعدات المادية إلى عائلاتهم.  للاتصال بالبلدية: 742420/07 ­ 277332/03


بقلم : مولاي أمين

بقلم : مولاي أمين

يوتيوبر جزائري و مدون عربي ناشئ يهتم بكل ما هو جديد في عالم التكنلوجيا و التقنية و هدفه الأول هو تصحيح الأفكار و الدروس الخاطئة التي تنشر في الويب .

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

لبنان الأن

2018